إن كنت من عشاق السفر لمجرد السفر ، أو إذا كنت ممن يسافر عادة للعمل أو لقضاء العطل و الإجازة، من المهم أن تكون على دراية بالمخاطر والتهديدات الأمنية أثناء السفر. لا يخفى على أحد بأن المخاطر الأمنية على شبكة الانترنت تزداد بشكل يومي. ومن وجهة نظر الحماية لا يوجد لدى مجرمو الانترنت أو اللصوص حدود يقفون عندها على العكس تماماً فهم يعملون على تطوير مهاراتهم وتقنياتهم من خلال إيجاد طرق جديدة ومبتكرة لتهديد امنك وإلحاق الأذى بك في أي مكان حول العالم.
معظم الأشخاص لا يدكون هذه المخاطر والتهديدات. من خلال هذا المقال يستكمل روبودين ما بدأه سابقاً ويطلعكم على بعض مشكلات الحماية والأمان الخاصة بالسفر.

التهديدات الأمنية لكاميرات المراقبة المخفية:

على الرغم من القوانين تمنع ذلك إلا أنه من الممكن أن تكون هذه الكاميرات موجودة ضمن غرف الفنادق والشاليهات والأماكن الخاصة الأخرى بهدف انتهاك خصوصية الزوار والتجسس عليهم. إليك ما يجب فعله لحماية نفسك من كاميرات المراقبة الخفية في غرف الفنادق:

ابحث عن الكاميرات الخفية الواضحة:

تحقق من الغرفة بأكملها بحثاً عن كاميرات يحتمل أن تكون مخفية ضمن مصابيح الإنارة أواللوحات الجدارية أو الزخارف أو أي مكان محتمل أخرى.

افحص المكان بحثاً عن الكاميرات باستخدام هاتفك:

إذا لم تحصل على نتائج من خلال البحث السطحي ولكنك لا تزال تريد التأكد فيمكنك استخدام تطبيق خاص على هاتفك لاكتشاف اللمعان الخفي لعدسات الكاميرات. وهذا الأمر يساعد على اكتشاف الكاميرات التي لا يمكن اكتشافها بالعين المجردة. يمكن الحصول على هذا التطبيق Hidden Camera Detector من متجر Google Play للأجهزة التي تعمل بنظام اندرويد.

فحص الشبكة لفهم التهديدات الأمنية:

يمكنك أيضاً الاتصال بالشبكة اللاسلكية والتحقق من الأجهزة الأخرى المتصلة بنفس الشبكة. وتعتبر هذه الطريقة مثالية جداً لاكتشاف الكاميرات التي تحتاج للاتصال بالشبكة.
يمكن القيام بهذه العملية باستخدام تطبيق مثل Fing والذي يمكنه اكتشاف الأجهزة الأخرى المتصلة بنفس الشبكة ومن بينها الكاميرات في حال وجودها. ولكن يجب أن تدرك بأنه يمكن لمن يتحكم بهذه الكاميرات أن يكون على درجة عالية من الدهاء وأن يقوم باستخدام شبكة أخرى منفصلة خاصة للكاميرات. او من الممكن أن لا تكون الكاميرا في حالة عمل طوال الوقت.

من حقك أن تعرف أنه يتوجب على المضيف إعلامك بوجود الكاميرات ويجب أن يكون وجوها مقتصر فقط على الأماكن العامة كالممرات والمداخل وليس داخل الغرف الخاصة.

التهديدات الأمنية عبر أجهزة الصراف ATM:

مصدر أخرى للخطر و هو أجهزة الصراف الآلي ATM. يمكن أن يتم استخدام هذه الأجهزة من قبل القراصنة من أجل سرقة أرقام البطاقات الائتمانية عند إدخالها في الجهاز.
بعض الأشخاص لديهم مستوى من الحذر و بالتالي يلجؤون للتغطية لمنع الرؤية عند القيام بعملية إدخال الكود السري للبطاقة. ولكن هذا الأسلوب سيكون عديم النفع عندما يستخدم المهاجم كميرا سرية تسمح له بالحصول على معلومات البطاقة. هذه الأساليب تعتبر قديمة بعض الشيء أما الأساليب الحديثة المستخدمة من قبل محتالي الصرافات في يومنا الحالي تتم من خلال إدخال أجهزة Skimmers لداخل الصراف تعمل على الحصول على معلومات البطاقات المدخلة بشكل مباشر. وإلى أن يتم اكتشاف هذا الأمر من قبل البنك قد يتعرض عدد كبير من العملاء لخطر هذه الهجمات.

التهديدات الأمنية-الاحتيال عبر الصراف الآلي-Skimming
التهديدات الأمنية-الاحتيال عبر الصراف الآلي-Skimming

تقليل المخاطر الأمنية المتعلقة بالصرافات

الحد من استخدام أجهزة الصراف الآلي ATM:

في حالات السفر لا يكون حمل مبالغ كبيرة من المال خيار محبب لعديد من الأشخاص. يمكنك التفكير بطرق مختلفة كالدفع عبر الانترنت لبعض الأمور التي تحتاجها كحجوزات الإقامة وتذاكر الطائرة وذلك قبل موعد الرحلة الفعلية. أو يمكنك استخدام طرق الدفع المباشر عبر البطاقات لمحاولة تجنب عمليات السحب النقدي من أجهزة الصراف الآلي ATM.
معظم الأشخاص لديهم بطاقات ائتمانية يمكنهم استخدامها للقيام بعمليات الدفع دولياً بدون رسوم إضافية كبيرة فقط يجب التأكد من أن بوابة الدفع جديرة بالثقة.

تحقق من سرعة دخول البطاقة في جهاز الصراف الآلي ATM:

هل لاحظت أن جهاز الصراف يقوم بسحب بطاقتك بشكل أسرع من العادة؟ إن سرعة الدخول الأبطأ تدل على أن النظام أكثر أماناً. والسبب في ذلك هو صعوبة استخدام أجهزة الصراف التي تحوي على نظام تدريجي لإدخال البطاقة من قبل المهاجمين. لذلك إذا بدا لك ان بطاقتك الائتمانية تستغرق وقتاً للدخول في الصراف من 3-4 ثواني فعلى الأرجح أنت في أيدي أمينة.

راجع البنك الذي تتعامل معه قبل المغادرة للإجازة

يفضل أن تقوم بإجراء بعض الترتيبات مع البنك الذي تتعامل معه قبل أن تغادر للإجازة. دعهم يعرفون البلدان التي ستزورها حتى لا يتفاجأوا عند رؤية عمليات السحب والدفع من بلدان مختلفة. ولكن بالإضافة لإعلام مدير حسابك من أجل ابقائه على اطلاع دائم فمن المهم لك معرفة المزيد عن إجراءات الطوارئ. لذلك قم بالسؤال عما يمكنك فعله في حال تم سرقة بطاقات الائتمان الخاصة بك ومدى سرعة احتواء الضرر بمجرد الإبلاغ عن هذه الحادثة. واسألهم كذلك عن المعلومات المطلوبة للتحقق من هويتك في حال حدوث خرق معين. وعلى افتراض أن هاتفك قد سُرق أيضاً مع بطاقة الهوية الخاصة بك فكيف يمكنك أن تثبت لهم أنك العميل الشرعي. وإذا لم يكن لديك بعض أسئلة الأمان المختارة بعناية والتي يتم الاتفاق عليها مع البنك بشكل مسبق فتأكد من تعيينها بطريقة مخصصة وليس باستخدام معلومات عامة عنك يمكن للمخترقين اكتشافها بسهولة.

مشاركة.

اترك تعليق

error: نأسف، لايمكن نسخ المحتوى